المعهد الفلسطيني للطفولة يختتم فعاليات حملة التوعية حول طيف التوحد

[ad_1]

اختتم المعهد الفلسطيني للطفولة في جامعة النجاح الوطنية اليوم فعاليات حملة التوعية حول طيف التوحد، وذلك بالتعاون ما بين جامعة النجاح ووزارة التربية والتعليم ووزارة الصحة.

وفي بداية حفل الاختتام الذي أُقيم في مدرج الشهيد ظافر المصري في الحرم الجامعي الجديد، رحب القائم بأعمال رئيس الجامعة الدكتور ماهر النتشة، بالحضور مؤكداً على أهمية عقد ورشات عمل توعوية حول طيف التوحد.

وأشار إلى أن جامعة النجاح ستعمل وبالتعاون مع الجهات الشريكة على إيجاد فرص تمويلية للعائلات التي لديها أطفال طيف التوحد، وكذلك العمل على تسهيل إجراءات التأمين الصحي الحكومي.

من جانبه، أوضح مدير قسم الإرشاد في وزارة التربية والتعليم محمد هواش، أن الوزارة تعمل بشكل متواصل على دمج أطفال طيف التوحد في المدارس الحكومية، مما يمثل تحدياً كبيراً للوزارة.

بدوره، أكد مدير عام الرعاية الصحية الأولية في محافظة نابلس الدكتور رامز دويكات، على دور وزارة الصحة في توفير الإمكانيات المختلفة من ناحية التشخيص والعلاجات الوظيفية، وكذلك التوعية باضطراب طيف التوحد من خلال ورشات العمل والندوات التعريفية التي تعقدها الوزارة.

وفي ذات السياق، تحدثت ممثلة رابطة أهالي أبطال التوحد سهى النجار عن تجربتها الصعبة في التعامل مع أطفال التوحد، وكيفية تعامل المجتمع المحيط مع هذا الطيف، مطالبةً بتوفير حياة كريمة للأطفال الذين يعانون من هذا الطيف، مؤكدةً ضرورة أن يعي المجتمع أهمية أطفال طيف التوحد ويحتويهم.

وتخلل الحفل العديد من الفقرات الفنية لكورال مديرية التربية والتعليم، وإعلان نتائج مسابقة الرسم، وكذلك تكريم الداعمين لحملة التوعية حول طيف التوحد.



[ad_2]

Supply hyperlink

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *